أمزازي يلجأ للنيابة العامة لطرد مسؤولين و إداريين احتلوا المساكن الوظيفية بالناظور

arifiآخر تحديث : الخميس 15 مارس 2018 - 7:52 مساءً
أمزازي يلجأ للنيابة العامة لطرد مسؤولين و إداريين احتلوا المساكن الوظيفية بالناظور

متابعة انتقل وزير التربية الوطنية إلى السرعة القصوى في ملف إفراغ المساكن المحتلة حيث يستعد خلال الأيام المقبلة لتوجيه مذكرة إلى محمد عبد النباوي رئيس النيابة العامة من أجل التسريع بالمساطر القضائية قصد إرغام مسؤولين و إداريين على مغادرة المساكن “المحتلة” بالناظور و باقي المدن المغربية.

و قالت مصادر أن اللجنة التي أنهت زيارتها إلى الأكاديميات الجهوية قبل يومين فقط قدمت تقريراً شاملاً تضمن 3 عناصر أساسية هي العدد الإجمالي للمساكن المحتلة و قيمة الخسائر المالية التي تتكبدها الوزارة جراء ذلك بالإضافة إلى الإجراءات المتخذة من أجل حلف الملف و التي تشمل المسار القضائي و توجيه الإنذارات ثم في الأخير التوصيات النهائية.

و أمر “أمزازي” مباشرةً بعد تسلمه للتقرير بتوجيه مذكرة إلى النيابة العامة قصد المساعدة في تنفيذ الأحكام القضائية و التسريع بمسطرة التقاضي مع محتلي المساكن كما أمر ببعث مراسلات إلى المسؤولين الذين مازالوا لم يصلوا إلى سن التقاعد للتأكيد على أن الوزارة ستشرع في مسطرة تأديبية في حق كل من رفض تنفيذ الأحكام القضائية أو الإستجابة للتنبيهات و الإنذارات.

هذا و يذكر ان عشرات المساكن الوظيفية محتلة بالناظور من طرف متقاعدين أو رجال تعليم منتقلين الى مدن اخرى و يرفضون اطلاق سراح المنازل الى الان.

مواضيع قد تهمك

2018-03-15
أترك تعليقك
2 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة - أريفينو الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

arifi