مهاجر مغربي يقوم بفعل “قبيح للغاية” في مركز تجاري باسبانيا

arifiآخر تحديث : الجمعة 7 ديسمبر 2018 - 11:39 صباحًا
مهاجر مغربي يقوم بفعل “قبيح للغاية” في مركز تجاري باسبانيا

متابعة اعتقل الامن الاسباني، الجمعة الماضية، مهاجرا مغربيا في مركز تجاري تابع لشركة “ديكاتلون” ببلدة فيغيريس ضواحي برشلونة ، بسبب ارتكابه لفعل قبيح للغاية .

تفاصيل الواقعة حسب مواقع اخبارية اسبانية، بدأت حينما كانت مواطنة فرنسية متوقفة رفقة ثلاثة من أطفالها (أعمارهم بين 7و11 سنة) ، في الطابور من أجل أداء ثمن مشترياتها.

وتفاجئت المعنية بالامر بشخص مغربي (يدعى يوسف) كان يفرك جهازه التناسلي فيها من الخلف ، حيث كان يتفاخر باشهاره من داخل ملابسه الداخلية، وفق تعبير ذات المصدر .

هذا الفعل الشنيع شاهدته احدى العاملات بالمحل التجاري فضلا عن الابنة الكبرى لضحية “الاحتكاكات”، لتتدخل عناصر الامن الخاص ، من أجل اقتياد المهاجر المغربي الى غرفة أمنية تابعة ل”ديكاتلون”، لكنه رفض بقوة و قام بالاعتداء عليهم بالضرب و الرفس، مما أدى إلى إصابة حارس أمن في أصابعه.

و قام الرجل بالفرار وسط تصاعد موجة الاحتجاحات من زبائن المحل بسبب فعله الشنيع ، حيث قامت عناصر الامن الخاص و أحد رجال الشرطة الكتالونية “موسوس دي إسكادرا” ، بمطاردته ليتم اعتقاله بعد أن ركض قرابة نصف كيلومتر .

واعترف المهاجر بعد مثوله أمام القضاء في اليوم الموالي، بان جهازه التناسلي كان ظاهرا للعيان ، لكنه برر ذلك بكونه لم ينتبه الى أن الازرار كانت غير مقفلة .

و حسب ذات المصدر، فقد ظهر المهاجر المغربي قلقا ومتخوفا من بلوغ الخبر الى علم زوجته، خاصة أن له سابقة في التحرش الجنسي ارتكبها سنة 2011 ، و يتابع أيضا لدى المحكمة رقم 3 بفيغيرس في واقعة مماثلة .

وقرر القاضي في نهاية المطاف، اطلاق سراحه ، لكنه فرض عليه الالتزام بتقديم نفسه إلى المحكمة أيام 4 و 14 و 24 من كل شهر ، هذه الزيارات القضائية تنضاف الى زيارة أخرى يقوم بها في اليوم الاول من كل شهر في القضية الاخرى المتورط فيها .

مواضيع قد تهمك

2018-12-07
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة - أريفينو الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

arifi