+ الصـــــــــــور….نجاح الملتقى الأدبي الأول بمدينة ميضار

mhamdآخر تحديث : الأربعاء 28 مارس 2018 - 6:34 مساءً
+ الصـــــــــــور….نجاح الملتقى الأدبي الأول بمدينة ميضار

متابعة: جمال أزراغيد

 احتضنت دار الطالبة بمدينة ميضار يوم السبت 24 مارس 2018 الملتقى الأدبي الأول الذي نظمته جمعية آفاق للتضامن والتنمية ببروكسيل وميضار وهيأة المساواة وتكافؤ الفرص ومقاربة النوع الاجتماعي لبلدية ميضار تتويجا لمسابقة ميضار الأدبية في نسختها الأولى.

استهل اللقاء بآيات بينات من الذكر الحكيم وبالوقوف للاستماع للنشيد الوطني. ثم تناول الكلمة مسير اللقاء السيد محمد البوبسي الذي رحب بالجمهور الحاضر وبالشعراء والمبدعين الضيوف شاكرا الجميع على تلبية الدعوة. وبعدئذ أعطى الكلمة لممثلي الجهتين المنظمتين: السيد أسامة الباز رئيس الهيأة الذي رحب بالحاضرين شاكرا الداعمين لهذا النشاط مثمنا هذا التعاون  لاسترجاع الإشعاع الثقافي لهذه المدينة داعيا إلى مواصلة مثل هذه الأنشطة الثقافية ، ثم أعقبه السيد جمال أزروفي رئيس جمعية آفاق بكلمة ترحيبية اعتبر فيها هذا اللقاء لحظة تاريخية متميزة في الحقل الثقافي لمدينة ميضار  حيث أصبح لها موعد مع التاريخ والذاكرة، ومحطة ثقافية وأدبية لمساءلة الذاكرة لاسترجاع الأسماء التي نمت في هذه المدينة إبداعيا كالشاعر محمد الشيكي ، والزبير الخياط وعبد الحق بتكمنتي والقاص عبد الله زروال وغيرهم. كما شكر وعرّف بالأسماء المشاركة في هذا اللقاء من ناحية دورهم الإبداعي والاعتباري في المشهد الثقافي المغربي ليخلص إلى التنويه بالمشاركين في المسابقة والداعمين لهذه الاحتفالية الراقية.

وبعدئذ أحيلت الكلمة لأعضاء لجنة القراءة والانتقاء الخاصة بالمسابقة الأدبية للإدلاء بتقاريرهم وملاحظاتهم والمقاييس المعتمدة في اختيار الفائزين سواء في الشعر العربي الفصيح أو الأمازيغي وكذا في القصة القصيرة. وعندئذ تم الإعلان عن الفائزين؛ حيث توج بالجائزة الأولى في الشعر: الشاعر أمين زهري من مدينة زايو،وبالجائزة الثانية الشاعر ياسين بعبسلام من بلدة بن الطيب.أما جائزة الشعر الأمازيغي فقد حجزت نظرا لمشاركة شاعر واحد الذي تم تشجيعه ، وهو هشام بعو . بينما نال الجائزة الأولى في القصة القصيرة القاص بدر متشو من بن الطيب كما حاز القاص نصر الدين شردال من مدينة خنيفرة الجائزة الثانية. وبعد تسلمهم لجوائزهم أتحفوا الحاضرين بنصوصهم الشعرية والقصصية التي استحسنوها وصفقوا لها .

أما الفقرة الثانية من برنامج الملتقى فقد خصصت للقراءات الشعرية بمساهمة شعراء مغاربة لهم وزنهم في الساحة الثقافية والشعرية المغربية كالزبير الخياط وجمال أزراغيد وعبد الحق بتكمنتي بالإضافة إلى الشاعرين الأمازيغيين : عبد الرحيم فوزي وحياة بوترفاس. واختتمت هذه الفقرة بقراءة قصصية للقاص عد الله زروال. وقد لقيت هذه القراءات تجاوبا وتفاعلا إيجابيا لما فتحته أمام الحضور من أخيلة واسعة وصور شعرية فاتنة. ثم أعطيت للمشاركين شواهد تقديرية لمساهمتهم الفعالة في إنجاح الملتقى الأدبي الأول بميضار.

كما شهد الملتقى توقيع الشاعر عبد الحق بتمكنتي ديوانه الشعري الجديد الصادر سنة 2018″ سيرة الطرقات”، وتوقيع القاص عبد الله زروال مجموعاته القصصية ومنها المجموعة الجديدة الصادرة أواخر 2017 ” كلمات كالكلمات” لقرائهم وأصدقائهم ومحبيهم.

وفي ختام اللقاء، الذي عرف نجاحا  كبيرا من خلال الحضور الراقي ؛ حيث حضره السيد باشا المدينة ورئيس بلدية ميضار وبعض منتخبي الجماعات المجاورة  فضلا عن سكان المدينة رجالا ونساء ، ومن خلال الإنصات الجيد والواعي، دعي الجميع إلى حفلة شاي على شرف الحاضرين والضيوف على أمل اللقاء في دورات قادمة سعيا وراء الارتقاء بميضار إلى مصاف المدن ذات الحضور الثقافي والإبداعي.

مواضيع قد تهمك

2018-03-28
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة - أريفينو الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

mhamd