الجزء الأخير من حوار المكاشفة مع النائب البرلماني ورئيس المجلس البلدي لزايو

25 أبريل 2010آخر تحديث :
الجزء الأخير من حوار المكاشفة  مع النائب البرلماني ورئيس المجلس البلدي لزايو

حاوره مصطفى الوردي / تصوير خالد أصغار

النقل الجامعي:  من جملة المشاكل التي تؤرق طلبة زايو ولم نفوت الفرصة لنسائل السيد محمد الطيبي بخصوصها،  وفي سياق جوابه أكد بأنه قام  مع السيد العامل السابق السيد لفتيت عبد الواحد  باتصالات مع شركة النقل الحضري بالناظور  ، لكن هذه الأخيرة فرضت شروطا لانجاز محطة بزايو وهذا لم يكن ممكنا حسب الطيبي  لان المشكل المطروح حاليا نقل جامعي لطلبة زايو  وليس محطة . وأمام فشل هذه المحاولة تم الاتفاق  مع العامل السابق  بمساندة جمعة محلية بزايوبشراء حافلتين كبيرتين لنقل الطلبة وستعمل هذه الجمعية على التكلف بمسالة التدبير والتسيير اليومي للحافلتين .

دار الثقافة  :  نظرا للدور الكبير الذي أصبحت تلعبه الجمعيات المحلية في المساهمة في تنشيط الحياة الثقافية  ، وأمام انعدام مركب ثقافي أو فضاء جمعوي في مستوى  تطلعات ساكنة المدينة ،  بادرنا إلى  تسليط الضوء على هذه النقطة .

ومما جاء في جواب السيد محمد الطيبي ” لقد ساهمنا في انجاز قاعة مغطاة لاحتضان الأنشطة الثقافية وسنعمل مستقبلا إلى جانب الفاعلين الآخرين على إحداث مركب ثقافي أو فضاء جمعوي مادام هناك مسرح شاب يتحرك وجمعيات تعمل على نشر الثقافة شيء أساسي ومشجع ” .

التأهيل الحضري :   كما هو معلوم فقد ترأس صاحب الجلالة الملك محمد السادس، بمركز فرخانة ببلدية بني أنصار (إقليم الناضور)، مراسم التوقيع على خمس اتفاقيات للتأهيل الحضري لمدن زايو والدريوش وميضار وبن الطيب وفرخانة بكلفة مالية إجمالية تقدر 850 مليون درهم.

وتهدف هذه الاتفاقيات إلى تحديد شروط إنجاز وطرق تمويل برامج التأهيل الحضري للمدن والمراكز الخمسة خلال فترة تمتد على أربع سنوات (من 2009 إلى 2012).

ويتضمن برنامج عمليات تأهيل المدن المعنية، تهيئة الساحات العمومية، والمناطق الخضراء، وفتح وبناء الطرق المهيكلة بها، وإعادة هيكلة الأحياء الناقصة التجهيز، وتقوية شبكة الإنارة العمومية وإصلاح وتقوية شبكة التطهير السائل وإنجاز المرافق العمومية. وبموجب هذه الاتفاقيات تم، على الخصوص تخصيص مبلغ 120 مليون درهم لتأهيل مدينة زايو .

بخصوص هذه النقطة أكد السيد رئيس المجلس البلدي بان البلدية  سجلت مجموعة من الاقتراحات والتصورات لهذا البرنامج  الذي يخص المدينة  مع الأخذ بعين الاعتبار ملاحظات واقتراحات المواطنيين وسنعمل على بلورة ذلك في مشروع  منظم  وبعده نقول للناس ماسنفعل ، كما سيترأس السيد العامل عدة اجتماعات  للوقوف على ماسينجز .

وبين بان برنامج التأهيل سينجز على مراحل وكل شريك سيعمل على المساهمة بغلاف مالي في انجاز البرنامج  ، مثلا  العمران ستتدخل وزارة الإسكان  … الإنارة المكتب الوطني للكهرباء …  وبين بان التأهيل سيعتمد بالأساس على تأهيل المدينة من حيث العمران من خلال  اصلاح البنايات القديمة  التي لها شكل معماري جيد  ، التخلص من بعض الأسوار التي تعيق جمالية المدينة ، اصلاح الطرق ، توسيع  الطريق الرئيسي لمدخل المدينة وانجاز مفترقات الطرق به وتقوية الإنارة …






نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق