أخبار سارة لشناقة عيد الأضحى في المغرب؟

10 يوليو 2024آخر تحديث :
أخبار سارة لشناقة عيد الأضحى في المغرب؟

توقعت المندوبية السامية للتخطيط بأن عيد الفطر وعيد الأضحى القادمين سيتسببان في لجوء الأسر المغربية إلى مدخراتها لتلبية النفقات الإضافية المرتبطة بالعيدين كما وقع السنة الفارطة.

وأكدت مذكرة للمندوبية بخصوص “موجز الظرفية الاقتصادية للفصل الثاني من 2024 وتوقعات الفصل الثالث من 2024” نشرت يوم أمس الإثنين 08 يونيو 2024، على ما جاء في مذكرة بحوث الظرفية الأخيرة بأن حوالي 42.3% من الأسر قد لجأت لمدخراتها لتغطية نفقاتها الاستهلاكية، سواء عن طريق الاقتراض أو سحب المدخرات.

ورجحت أن يظل ادخار الأسر خلال الفصل الثاني من السنة الجارية، دون معدله المحقق قبل الأزمة (جائحة كورونا) البالغ 12,9 بالمائة من الدخل المتاح الخام.

ويتوقع خبراء الماشية أن تشهد أسعار الأضاحي السنة القادمة ارتفاعا واسعا مقارنة بالعيد الماضي والذي شهد بدوره أثمنة قياسية لم يعرفها المستهلك المغربي من قبل ما دفع العديد من المواطنين إلى الاستغناء عن ممارسة هذه الشعيرة.

وتأتي هذه التوقعات في وقت تستمر أسعار اللحوم الحمراء في الارتفاع بشكل كبير، رغم استئناف عمل المجازر، بعد مرور ثلاثة أسابيع على عيد الأضحى.

وبلغ سعر كيلوغرام من لحم البقر بالجملة 90 درهماً، في حين ارتفع سعر لحم الغنم إلى 110 دراهم.

ويشتكي المواطنون من ارتفاع الأسعار عند محلات الجزارة، حيث تباع لحوم البقر بأسعار تتراوح بين 100 و115 درهماً للكيلوغرام الواحد، ولحوم الأغنام بين 140 و160 درهماً للكيلوغرام الواحد.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق