أخبار سيئة للمغاربة بخصوص زيت الزيتون الموسم المقبل؟

20 أبريل 2024آخر تحديث :
أخبار سيئة للمغاربة بخصوص زيت الزيتون الموسم المقبل؟

نبه عدد من الفلاحين الممارسين بإقليمي الحوز وقلعة السراغنة إلى تأخر إزهار أشجار الزيتون بضيعاتهم، محذرين من الانعكاسات السلبية لهذا الأمر على محصول الزيتون للموسم المقبل، خصوصا بعد الارتفاع الغير المسبوق الذي عرفته اسعار هذا المنتوج الحيوي برسم الموسم الأخير.

الفلاحون المذكورون وبينهم مستثمرون كبار في القطاع أكدوا أن أشجار الزيتون تزهر عادة في شهر مارس الا أنها تأخرت هذا الموسم بحوالي 3 أسابيع، متسائلين عن أسباب ذلك؟ وهل له علاقة بالتغيرات المناخية التي بات المغرب يشهدها في السنوات الأخيرة؟ ومطالبين وزارة الفلاحة وكل مصالحها الخارجية بالدخول على الخط والإجابة عن أسئلة الفلاحين المقلقة لهم ولمستهلكي زيت الزيتون كذلك.

للإشارة فالمغرب ينتج سنويا حوالي 150 ألف طن من زيت الزيتون، يصدر منها حوالي 25 ألف طن سنويا، الا أن ضعف الإنتاج برسم السنة الماضية بسبب الجفاف وندرة الموارد المائية تسبب في ارتفاع قياسي للأسعار، حيث تجاوزت ببعض المناطق 100 درهم للتر الواحد. ما دفع بالحكومة لاتخاذ تدابير جديدة لتسويق إنتاج الزيتون «بهدف تعزيز قيمة الإنتاج الوطني محليا، وضمان التموين العادي والمنتظم للسوق الوطنية، وتثبيت الأسعار عند المستهلك في مستويات عادية، ولضمان استمرارية واستدامة سلسلة الزيتون (سلسلة القيمة بأكملها) والمساهمة في الأمن الغذائي للمواطن المغربي حيث قررت الحكومة إخضاع تصدير الزيتون في حالة طازجة أو مبردة والزيتون المعالج وزيت الزيتون وزيت ثفل الزيتون للترخيص” كما جاء في بلاغ حينها لوزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


التعليقات تعليقان
  • سعيد
    سعيد منذ شهر واحد

    حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم

  • عبد اللطيف
    عبد اللطيف منذ شهر واحد

    في زمن هذه الحكومة كل الكوازث ممكنة

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق