إسبانيا تستعد لمنافسة الخضر المغربية؟

4 فبراير 2024آخر تحديث :
إسبانيا تستعد لمنافسة الخضر المغربية؟

كشف تقرير لصحيفة “Fresh Plaza” المتخصص، أن المزارعين الإسبان يخططون لمنافسة التقدم المغربي في المنتوجات الزراعية، عن طريق نبتة الساليكورنيا، حيث قال مانويل دياز، مدير شركة مارش فودز في تصريح للصحيفة أنهم “يريدون أن يجلبوا الساليكورنيا العضوية الخاصة بهم إلى التوزيع الأوروبي على نطاق واسع”، من إجل منافسة الصادرات المغربية.

وأوضح دياز، حسب الصحيفة أن “التنافس مع المغرب في السعر أمر صعب للغاية، ولكن يمكنهم التنافس من حيث جودة الساليكورنيا لدينا”. وهي النبتة التي تزرع بشكل كبير في جزيرة إيسلا كريستينا، وهي بلدية ساحلية تقع غرب ولْبة الإسبانية، وتعد إحدى المزارع الرائدة في إسبانيا لنبات الساليكورنيا، الذي تزرعه شركة مارش فودز على شواطئ المحيط الأطلسي.

وأفاد المصدر ذاته، أنه في الوقت الحالي، تدخل الكثير من الساليكورنيا القادمة من إسرائيل إلى السوق الأوروبية، حيث تتم زراعتها على مدار العام، وتجمع بين الزراعة في الهواء الطلق والزراعة في البيوت الزجاجية. أما بالنسبة لإسبانيا، فإن أكبر منافس لها هو المستوردة من المغرب؛ والتي تزرع بشكل رئيسي في الناظور.

وأضاف المصدر ذاته، عن مانويل دياز، “إن التنافس مع الساليكورنيا المغربية في السعر أمر صعب للغاية، لأنه في السوق الوطنية يبلغ سعر التجزئة لدينا حوالي 35 يورو للكيلو الواحد، في حين يتم بيع الكيلو المغربي بحوالي 19 يورو. ومع ذلك، يمكننا التنافس على نضارة المنتج، الذي يمكننا حصاده وتقديمه لعملائنا في أقل من 24 ساعة، وعلى ضمان منتج صحي”.

وتجدر الإشارة، إلى أن نبات الساليكورنيا يحتوي على مركبات ذات خصائص وقائية من السكتة الدماغية، ويملك قدرة كبيرة على امتصاص النترات والفوسفات، والتي تجعله أداة مثالية للمعالجة الحيوية للتربة الملوثة.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق