اسبانيا تطلق سراح زعيم مسلمي مليلية؟

16 مايو 2024آخر تحديث :
اسبانيا تطلق سراح زعيم مسلمي مليلية؟

قررت المحكمة بمنج السراح المؤقت عن الرئيس السابق لحكومة لمليلية المحتلة والرئيس الحالي لحزب “الائتلاف من أجل مليلية”، مصطفى أبرشان، والمستشارين السابقين لحكومة مليلة المحتلة دنيا المنصوري ورشيد بوزيان وحسن مهاتر ومحمد أحمد بعد حبسهم في السجن لمدة 71 يوما، على ذمة قضية تتعلق بالفساد وشراء الأصوات.

وحسب ما أوردته مصادر إعلامية إسبانية، فقد أشارت المحكمة الابتدائية والتعليمات رقم 2 في مليلية المحتلة، في قرارها القضائية إلى أنها تعتمد هذا القرار بالنظر إلى أنه لم يعد هناك نفس خطر الهروب أو تدمير الأدلة الذي كان عقت المذكورين في 5 و6 مارس المنصرم.

وأفادت المصادر بأن محكمة فرضت بعد الموافقة على الإفراج المؤقت عن أبرشان وأربعة مستشارين سابقين، عدم مغادرة مليلية المحتلة، مع الالتزام بتسليم جواز السفر في غضون خمسة أيام والالتزام بالمثول أمام المحكمة كلما تم استدعاؤهم، حيث يتابعون بارتكاب جرائم مزعومة مثل توظيف الاحتيال في العملية الانتخابية واختلاس الأموال العامة وتكوين منظمة إجرامية.

وكانت الشرطة الوطنية الإسبانية قد وضعت رئيس حزب “الائتلاف من أجل مليلية”، السياسي الإسباني المغربي مصطفى أبرشان، باعتباره “زعيم” المنظمة الإجرامية التي يتم التحقيق معها حاليا من قبل المحكمة الابتدائية رقم 2 بمدينة مليلية المحتلة، من أجل تهم ثقيلة تتعلق باختلاس الأموال العمومية وشراء الأصوات.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق