استنفار عسكري مغربي على الحدود مع الجزائر ؟

11 يونيو 2024آخر تحديث :
استنفار عسكري مغربي على الحدود مع الجزائر ؟

أفادت تقارير إعلامية أن الشريط الحدودي الفاصل بين المغرب والجزائر، نواحي السمارة، عرف خلال الأيام القليلة الماضية توافد تعزيزات عسكرية هامة.

ووفقا لذات المصادر، فقد شوهدت العشرات من حاملات الجنود والقطع الحربية تتجه إلى الشريط الحدودي المذكور، في دليل على صدور تعليمات من القيادة العليا للقوات المسلحة الملكية، تقضي بتشديد المراقبة بالمنطقة.

هذا ويجهل ما إن كان الأمر يتعلق بمحاربة مافيا الاتجار بالمخدرات التي تنشط بالمنطقة العازلة، أم أن للتحرك علاقة بالعملية الإرهابية التي عرفتها مدينة السمارة المغربية مؤخرا، بعد تمكن عناصر تابعة من الجبهة الانفصالية من الاقتراب من الجدار الرملي الدفاعي وإطلاق مقذوفات باتجاه التراب المغربي، مستغلين هبوب عاصفة رملية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق