الاتحاد الأوربي يمول انشطة عسكرية معادية للمغرب؟

11 يونيو 2024آخر تحديث :
الاتحاد الأوربي يمول انشطة عسكرية معادية للمغرب؟

قالت جريدة (Vozpópuli) الإسبانية، أن وزارة الدفاع حسمت بشكل عاجل وبتمويل من صناديق أوروبية صفقة عسكرية لتحسين نظام الاتصالات عبر الأقمار الصناعية في القواعد المتمركزة بالجزر الجعفرية المحتلة.


وأضافت الجريدة الإيبيرية، أن ميزانية الصفقات تقدر بنحو 600 ألف أورو، وستركز على التحسينات التقنية بالمناطق التي فيها تواجد عسكري دائم، سواء من الجيش أو البحرية. وفقًا للوثائق التي تمكنت (Vozpópuli) من الحصول عليها، يتعلق الأمر بنظام عبر الأقمار الصناعية (I3D)، وهي تكنولوجيا فريدة وذات طبيعة استراتيجية.

وفي 11 مارس الماضي، زارات وزيرة الدفاع، مارغريتا روبليس، بشكل رسمي، الجزر الجعفرية المحتلة الواقعة بشمال المملكة. وهي المرة الأولى التي يزور فيها وزير للدفاع هذا الأرخبيل المغربي المحتل، الذي عرف مؤخرا أشغال تطوير لرصيفه المينائي، كما تستعد السلطات لتدشين محطة للطاقة الشمسية الكهروضوئية بتمويل أوروبي.

ويقوم الجيش الإسباني بدوريات مستمرة في إطار مهام المراقبة والأمن البحري بمضيق جبل طارق وبحر البوران، بما في ذلك المناطق البحرية المحاذية للجزر والصخور المغربية المحتلة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق