البوليساريو يعترف: الدرونات المغربية بهدلتنا؟

23 مايو 2024آخر تحديث :
البوليساريو يعترف: الدرونات المغربية بهدلتنا؟

جرت العادة أن تقيم جبهة البوليساريو الانفصالية بتاريخ 20 ماي، احتفاء بما تصفه بالذكرى لـ 51 لانطلاق “كفاحها” المسلح، بالمناطق العازلة التي تقول إنها محررة، لكن هذه المرة دفعتها الضربات الجوية على الطائرات المسيرة إلى التراجع.

وأقامت البوليساريو “احتفالها” في مخيمات تندوف على الأراضي الجزائرية، تحت خيمة نُصبت لهذه المناسبة، بحضور العديد من الوفود الأجنبية.

ولم يتم تنظيم الاستعراض العسكري كما جرت العادة قبل 2020 في تيفاريتي أو بئر لحلو. وهكذا لم تتمكن الجبهة الانفصالية، للسنة الخامسة على التوالي من إحياء إحدى احتفالاتها في المنطقة العازلة.

زعيم جبهة البوليساريو الانفصالية ابراهيم غالي، بعد أن وجه شكره للرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون على ما اعتبره دعما للجبهة، نوه بما يصفه “بالانتصارات” التي حققتها البولساريو منذ سنة 2020.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق