الجزائر تهاجم مشروعا عملاقا في المغرب؟

6 يوليو 2024آخر تحديث :
الجزائر تهاجم مشروعا عملاقا في المغرب؟

بعد مرور قرابة 3 سنوات على قرار الجزائر، وقف نقل الغاز ، عبر الأراضي المغربية إلى إسبانيا، كشف مسؤول جزائري سابق في شركة سوناطراك، عن ما وصفها بالأسباب الحقيقية التي دفعت بالجزائر لاتخاذ هذا القرار.

ووفق تقرير نُشر على موقع theobjective الإسباني، فإن السبب الرئيسي الذي دفع بالجزائر لاتخاذ هذا القرار هو “اقتصادي بحت” حسب ادعائه.

ونقل الموقع الإسباني عن مسؤول جزائري سابق كان له موقع بارز داخل شركة “سوناطراك”، أن قرار إيقاف ضخّ الغاز عبر الأنبوب العابر للأراضي المغربية راجع إلى عدم تحقيق الأرباح المرجوة منه.

مضيفًا أن الجزائر كانت تملك أنبوبين ينقلان الغاز إلى إسبانيا، حيث أصبح الأنبوب العابر للمغرب لا يحقق الأرباح المرجوة منه، بسبب انخفاض الطلب، مما دفع بالجزائر لعدم الاستمرار في استخدامه.

وفي هذا الخصوص قال المسؤول السابق، إن “المغرب كان يستفيد من 7% من الغاز من خلال الأنبوب الذي يمر عبر أراضيه نحو إسبانيا”، مشيرا إلى أن انخفاض الطلب على الغاز جعل الجزائر ترى أنه لم يعد من الضروري وجود أنبوبين، حيث كان “من المنطقي اختيار الأنبوب الذي يدفع أفضل ثمن للكميات القليلة المسلمة من الغاز” حسب المسؤول الجزائري.

يذكر أن هذا القرار أثار توترات سياسية ودبلوماسية بين الجزائر والمغرب، لاسيما أنه جاء بعد أشهر قليلة من قطع الجزائر لعلاقاتها مع المغرب سنة 2021.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق