الجمعية المغربية لمساندة الكفاح الفلسطيني تثمن عاليا المبادرة الملكية والتضامنية بتقديم المساعدات الإنسانية

13 مارس 2024آخر تحديث :
الجمعية المغربية لمساندة الكفاح الفلسطيني تثمن عاليا المبادرة الملكية والتضامنية بتقديم المساعدات الإنسانية

ان الجمعية وهي تتابع الوضع الخطير والعدوان العسكري الاسرئيلي على غزة المحاصرة وعلى المدنيين العزل منذ شهور وماخلفه من الالاف من الشهداء والجرحى و الدمار الشامل لمدن وقرى غزة جراء القصف الجوي المستمر أمام صمت رهيب للمنتظم الدولي ومنظماته الدولية ما شجع الكيان الاسرائلي في سياسته العدوانية و الاجرامية وحتى نهجه سياسته العنصرية بتجويع السكان وخاصة الأطفال والنساء والشيوخ كسلاح حرب و بسبب رفضه القاطع لادخال المساعدات الإنسانية الكافية بعد رفضها كذلك كل هدنة انسانية.
أمام هذا الوضع الخطير والكارثي في غزة المحاصرة وخاصة بحلول شهر رمضان المبارك بادر صاحب الجلالة محمد السادس رئيس لجنة القدس الشريف ببعث عشرات اطنان من مساعدات ومواد غذائية عاجلة وتقدبمها مباشرة للشعب الفلسطيني عبر البر حيت تعتبر عملية فريدة ونوعية بفضل مساهمة وكالة بيت مال القدس ومؤسسة محمد الخامس للتضامن والقوات المسلحة الملكية واضافة ستشمل هذه المساعدات الإنسانية الأسرة الفلسطينية في القدس خلال شهر رمضان المبارك من كل سنة.بتعليمات ملكية .
ان الجمعية المغربية لمساندة الكفاح الفلسطيني تثمن عاليا هذه المبادرة الملكية والتضامنية مع الشعب الفلسطيني المكافح والتي نعتت الأمل في نفوس الفلسطينين الصامدين في غزة وفي القدس في هذه الظروف الصعبة التي تمر منها القضية الفلسطينية والتي نعتبرها في المغرب قضية وطنية كذلك ومنذ عقود حيت تتميز المملكة المغربية بمواقفها المبدئية الداعمة للشعب الفلسطيني المكافح بالملموس وبصفة متواصلة وليس بالشعارات حتى تحرير أرضه وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس.
ان الجمعية وبالمناسبة تدعو جميع مكوناتها السياسية والنقابية والجمعوية وعموم الشعب المغربي لمواصلة المساندة الفعلية والمادية بصفة خاصة في هذه الظروف الصعبة لنصرة اخواننا الفلسطينين الصامدين في غزة المحاصرة .

عن المكتب التنفيذي للجمعية .
عبدالحفيظ ولعلو نائب الرئيس.
الرباط في 12 مارس2024.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق