المغرب يجري مناورات عسكرية ضخمة على الحدود مع الجزائر؟

1 فبراير 2024آخر تحديث :
المغرب يجري مناورات عسكرية ضخمة على الحدود مع الجزائر؟

تحتضن القيادة العليا للمنطقة الجنوبية، إلى غاية 2 فبراير المقبل بأكادير، اجتماع التخطيط الرئيسي لتمرين “الأسد الإفريقي 2024” الذي يجري بعدد من المناطق و المدن المغربية بينها المحبس على الحدود مع الجزائر.

وذكر بلاغ للقيادة العامة للقوات المسلحة الملكية، اليوم الاثنين، أنه إضافة إلى ممثلي القوات المسلحة الملكية والقوات المسلحة الأمريكية، تشارك نحو عشرة بلدان شريكة في أشغال التخطيط للدورة العشرين لتمرين “الأسد الإفريقي”.

وأوضح المصدر ذاته أن هذا الاجتماع يمكن القائمين على التخطيط من تحديد طرق تنفيذ الأنشطة المختلفة لتمرين “الأسد الإفريقي 2024″، مبرزا أن هذه الأنشطة تضم تكوينات تهم العديد من المجالات العملياتية، وتمرينا للتخطيط موجه لأطر القيادة العليا، ومناورات مسلحة متعددة ومشتركة، وأنشطة مدنية-عسكرية، إلى جانب تمارين إزالة التلوث (النووي والإشعاعي والبيولوجي والكيميائي)

.وسجل أن تمرين “الأسد الإفريقي 2024″، الذي من المزمع تنظيمه من 20 إلى 31 ماي المقبل بمناطق أكادير، وطانطان، والمحبس، وطاطا، والقنيطرة، وبن جرير وتيفنيت، يهدف إلى تطوير قابلية العمل المشترك التقني والإجرائي بين القوات المسلحة الملكية وقوات البلدان المشاركة، وكذا التدريب على التخطيط وقيادة العمليات

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق