برلمانيون مغاربة فضحونا في أمريكا؟

17 يناير 2024آخر تحديث :
برلمانيون مغاربة فضحونا في أمريكا؟

تلقت رئاسة مجلس النواب معلومات من الخارجية، عن تسيب برلمانيين يصرون على المشاركة في كل سفريات الدبلوماسية البرلمانية لقضاء أغراض شخصية ومصالح حزبية ضيقة.

ووصل تسيب البرلمانيين المتهافتين على السفريات حد الصراع بين مكونات الوفود، كما حدث أثناء زيارة وفد نيابي إلى رومانيا وكذلك جولة في عواصم أمريكا اللاتينية، حسب يومية الصباح.

ويرتفع منسوب تهافت البرلمانيين على لوائح سفريات البرلمان في صفوف الخاسرين في معركة هيكلة المؤسسة التشريعية والخارجين منها خاويي الوفاض من أي مسؤولية، والذين يطالبون أحزابهم بتعويضهم بمنح التمثيلية في اللجان المشتركة والهيآت الدولية.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق