بطاطس من بلد غريب قريبا بالاسواق المغربية؟

12 أبريل 2024آخر تحديث :
بطاطس من بلد غريب قريبا بالاسواق المغربية؟

أعلن وزير الزراعة المصري السيد القصير فتح أسواق المملكة المغربية أمام البطاطس المصرية والأسواق الكندية أمام الفراولة.
جاء ذلك بناء على تقرير تلقاه القصير من سعد موسى المشرف على الحجر الزراعي المصري يفيد بنجاح الحجر في فتح السوق المغربي أمام البطاطس المصرية، حيث قامت”ONSSA” بإخطار الحجر الزراعي المصري بالموافقة رسميا على فتح السوق المغربي أمام صادرات مصر الزراعية من البطاطس، والبدء فعليا في التصدير.

وأفاد التقرير أيضا بنجاح الحجر في فتح السوق الكندية أمام صادرات مصر من الفراولة الطازجة لأول مرة، ‎حيث تم الانتهاء من جميع إجراءات فتح أسواق كندا أمام صادرات الفراولة واستيفاء جميع الاشتراطات الفنية الخاصة بالجانب الكندي الأمر الذي يعزز من مساهمة القطاع الزراعي في الدخل القومي المصري.

والجدير بالذكر أن السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي كان قد أعلن أن الصادرات الزراعية المصرية تجاوزت 2,2 مليون طن منتجات زراعية بحوالي 1,5 مليار دولار خلال الربع الأول من العام الجاري بزيادة قدرها 300 مليون دولار عن نفس الفترة من العام السابق رغم الظروف العالمية التى تؤثر على سلاسل الأمداد والتوريد وكذلك قيام الدولة المصرية بوقف تصدير بعض المنتجات الزراعية لدعم السوق المحلي.

كما تجدر الإشارة إلى أن الصادرات الزراعية تعد ثاني أكبر مصدر للدخل القومي المصري حاليا من النقد الأجنبي وذلك وفقا لتقرير الهيئة العامة للرقابة على صادرات والواردات بوزارة التجارة والصناعة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


التعليقات تعليق واحد
  • القط المصري الحديث
    القط المصري الحديث منذ شهر واحد

    فاقد الشيء لايعطية كيف لهؤلاء تسمح لهم انفسهم بتصدير البطاطس والفراولة الى دول اخرى في حين أن أكثر من 100مليون مصري لاتزال تعاني من قلة الغذاء ومن الشوق الى هذه المواد والمنتوجات الفلاحية وهل هذه هي الجمهورية الجديدة وأحد خدامها الوزير “القصير ” الذين حولوا مصر الى دولة تتصاغر يوما عن أخر الى حد وطءها تحت الأقدام وهل هؤلاء المسؤولون الجدد مصريون حقا أم ادوات للتشفي في مصر ؟

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق