بلجيكا.. مغربي متهم بتعذيب وقتل طفله البالغ ثلاث سنوات

8 ديسمبر 2023آخر تحديث :
بلجيكا.. مغربي متهم بتعذيب وقتل طفله البالغ ثلاث سنوات

اهتزّت مدينة هاباي لا فييل، وهي بلدة صغيرة في بلجيكا، يوم السبت المنصرم، على وقع مأساة الطفل وسيم البالغ من العمر ثلاث سنوات، على الرغم من جهود خدمات الطوارئ التي اتصل بها والده.

وعثرت خدمات الطوارئ على الطفل جثة هامدة، يوم السبت. وكانت محاولات الإنعاش بلا جدوى. وقد تم دفن الطفل وسيم في مقبرة حباي لا فييل الإسلامية، حسب ما نشرته تقارير إعلامية في بلجيكا.

وتم اعتقال والد الطفل، البالغ من العمر 29 عاما، وهو من أصل مغربي، بعد ان بينت التحقيقات شبهة ارتكابه أعمالا وحشية بحق طفله الصغير، توزعت بين الاعتداء والضرب والحرمان من الرعاية أو الطعام والتعذيب حتى الوفاة.

وخلال الجنازة، أطلقت أمهات البلدة الهادئة بالونات بيضاء. وحضر الحفل حوالي مائة شخص بحضور عمدة مدينة هاباي. وأعرب جد وسيم، إيفون سونداغ، البالغ من العمر تسعين عاما، عن حزنه على وفاة حفيده المغربي.

وتحولت حياة الطفل الصغير إلى كابوس حقيقي بعد فقدان والدته في فبراير الماضي، حيث توفيت الأم الشابة في حادث مروري. ومنذ ذلك الحين تعرض الطفل للإيذاء والتجويع من قبل والده.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق