بنايات مهددة بالهدم بسواحل الدريوش بعد اصدار مراسيم تحدد الملك البحري

16 أبريل 2022آخر تحديث :
بنايات مهددة بالهدم بسواحل الدريوش بعد اصدار مراسيم تحدد الملك البحري

أصدرت وزارة التجهيز والماء، عدد من المراسيم، تقضي بتعيين حدود الملك العمومي البحري لساحل البحر المتوسط التابع للنفوذ الترابي لإقليم الدريوش.

وحسب المراسيم التي تم اصدارها فان الأمر  يتعلق بالشريط الساحلي الممتد من واد كرت وواد النكور، والمنتمي لجماعات بودينار ، اولاد امغار، تروكوت، تازغين، بني مرغنين، دار الكبداني، وامجاو.

يأتي هذا الإجراء في إطار إستراتيجية وضعتها وزارة التجهيز والنقل، لتثمين الملك العمومي البحري، من خلال مجموعة من الخطوات، منها تثمين وضبط وتنسيق تدبير الملك العمومي البحري، وتعزيز الترسانة القانونية والتنظيمية للملك العمومي البحري، وتحديث وسائل تدبيره.

ومن شان تحديد الملك العمومي البحري سواحل إقليم الدريوش، وضع حد لظاهرة الترامي هذا الملك العمومي، من خلال إحداث بنايات خارج إطار القانون،  كما سيمكن السلطات باتخاذ إجراءات لهدم البنايات المحدثة داخل حدود الملك البحري.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق