تحذير: شبكة نصب اسبانية خطيرة تحتال على المغاربة؟

14 مايو 2024آخر تحديث :
تحذير: شبكة نصب اسبانية خطيرة تحتال على المغاربة؟

فكّكت الشرطة الإسبانية منظمة إجرامية مكونة من 7 أشخاص، من بينهم مغاربة، متخصصة في النصب والاحتيال على المهاجرين القاصرين عبر بيعهم وثائق مزورة.

وذكر بلاغ للشرطة الإسبانية، أن المنظمة استغلت حاجة القاصرين إلى الانتقال إلى إحدى مناطق إسبانيا بعد وصولهم إلى جزيرة لانزاروتي التابعة لأرخبيل الكناري بحراً، وإيداعهم مراكز مختلفة مخصصة للقاصرين الأجانب في لاس بالماس.

وأضاف البلاغ أن القاصرين المعنيين قاموا لاحقاً بالفرار من هذه المراكز، بتنسيق مع مغاربة ضمن الشبكة المفككة عرضوا عليهم إمكانية الوصول إلى شبه الجزيرة عبر وثائق وتذاكر سفر، مقابل مبالغ تتراوح بين 1000 و2000 يورو للشخص الواحد، دُفعت من قبل أقارب الضحايا.

وأشار المصدر ذاته إلى أنه بمجرد وصول القاصرين إلى إحدى مناطق إسبانيا قام أفراد الشبكة باسترجاع الوثائق، ما أسقط القاصرين في ورطة اضطروا معها إلى تقديم أنفسهم للشرطة حتى يتمكنوا من دخول المراكز المسموح لها باستقبالهم مرة أخرى.

وأوضحت الوثيقة أن ضغوط الشرطة دفعت بأعضاء الشبكة إلى تغيير طريق الوصول إلى شبه الجزيرة الإيبيرية، في محاولة لمواصلة نشاطهم الإجرامي، عبر استخدام طريق البلقان جوا من المغرب إلى إيطاليا أو فرنسا، ثم نقل القاصرين بالشاحنات إلى وجهتهم في إسبانيا.

وأسفرت عمليات التفتيش في إطار هذه القضية، وفق المصدر ذاته، عن مصادرة 5500 يورو نقدًا وأجهزة كمبيوتر وهواتف محمولة وجوازات سفر مغربية الجنسية ووثائق أخرى.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق