تسول المؤثرين في المغرب يصل الى البرلمان؟

5 يوليو 2024آخر تحديث :
تسول المؤثرين في المغرب يصل الى البرلمان؟

قراءة مواد بعض الجرائد الخاصة بيوم الجمعة ونهاية الأسبوع نستهلها من “العلم”، التي نشرت أن النائب البرلماني رشيد أفيلال طرح على طاولة النقاش ملف الثورة الرقمية والتداعيات السلبية لمؤثرين مغاربة ينشطون بشبكات التواصل الاجتماعي، التي تشكل تهديدا لقيم الأطفال والشباب وتدميرا للهوية المغربية، من خلال نشر محتويات خادشة للحياء ومحرضة على العنف الجنسي وعلى تفشي مظاهر منافية لأخلاق المغاربة.

وأضاف أفيلال بمجلس النواب أن هناك من يستغل هذه المواقع للتسول بضعف المسنين والأطفال في حالة إعاقة لربح المال، مما يطرح استفهامات عريضة حول التدابير الرامية إلى التصدي لهذه الظواهر.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق