تقدم كبير في أشغال المدينة الجامعية لإقليم الحسيمة

11 أبريل 2024آخر تحديث :
تقدم كبير في أشغال المدينة الجامعية لإقليم الحسيمة

بلغت أشغال تشييد المدينة الجامعية لإقليم الحسيمة %60 ومن المتوقع أن تنتهي آخر هذا العام، وهو الورش التنموي الطموح الذي يعد خطوة استراتيجية مهمة تهدف إلى تطوير الخريطة الجامعية وتعزيز العرض البيداغوجي والبحث العلمي في المنطقة.

وتبلغ ميزانية المشروع الممتد على 56 هكتارا، حوالي 40 مليار درهم، مما يعكس التزام الحكومة بتحسين البنية التحتية الجامعية وتعزيز الاستيعاب الجامعي، حيث يتوقع أن يكون المركب الجامعي بالحسيمة إطارًا مرجعيًا لتحقيق تكامل بين الخريطة الجامعية والرهانات الجهوية المتقدمة، وذلك من خلال إحداث مسالك مبتكرة تسهم في تطوير السوسيواقتصاد في المنطقة،

كما يهدف المشروع إلى تحسين ظروف الدراسة والبحث العلمي من خلال توفير بنية تحتية جامعية حديثة ومتكاملة.

ومن المهم أن نذكر أن إحداث المركب الجامعي يأتي في سياق تنفيذ التوجهات الاستراتيجية للمخطط الوطني لتسريع تحول منظومة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار. وقد برمجت الحكومة هذا المشروع بغلاف مالي كبير وبتقدم في الأشغال يصل إلى حوالي 40% حتى الآن.

المركب الجامعي المعني سيمتد على مساحة 56 هكتارا ويضم بنيات متعددة الاستخدامات تشمل البنى البيداغوجية، المختبرات، البنايات التقنية، والمرافق الرياضية والاجتماعية والثقافية. يتوقع أن يكون لهذا المشروع تأثير إيجابي كبير على التعليم العالي في المنطقة وعلى تطوير الكفاءات البشرية والبحث العلمي في مختلف المجالات.

ويعد إحداث المركب الجامعي بالحسيمة لبنة أساسية في تعزيز التعليم العالي والبحث العلمي في الجهة، مما يساهم في تطوير الموارد البشرية ورفع مستوى التعليم والتخصصات العلمية المتاحة.

يتضمن المركب الجامعي بالحسيمة مرافق حديثة من بنيات بيداغوجية متعددة، مثل قاعات الدراسة المجهزة تجهيزًا عاليًا، ومكتبات متخصصة، ومختبرات علمية متطورة.

يتضمن التصميم الجامعي أيضًا مرافق رياضية وثقافية واجتماعية تهدف إلى توفير بيئة تعليمية متكاملة ومشجعة لطلاب الجامعة، وسيساهم المشروع في جذب مواهب وكفاءات أكاديمية وباحثين مميزين إلى المنطقة، مما يعزز مكانتها كمركز تعليم وبحث علمي متميز

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


التعليقات تعليق واحد
  • مناصر العمل الغابوي / المغرب
    مناصر العمل الغابوي / المغرب منذ شهر واحد

    الله يعز ناس الريف العظماء ومبروك الجامعة باقليم الحسيمة الممتدة على أكثر من 53هكتار واتمنى تخصيص جزء من الارض للتجارب العلمية وجزء ثاني للتجارب الزراعية وكذلك بناء مسبح مغطى داخل الجامعة يلاءم السباحة صيفا وشتاءا وكذلك فضاء لرياضة الرماية ورياضة السكواتش وباقي الرياضات وفضاء للتزلج داخل القاعة ونادي لركوب الخيل وغيرها من المرافق وذلك لبناء شخصية متميزة ومتفتحة للطالب ولتعزيز جاذبية الجامعة لدى الطلبة وربطهم بها .

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق