حبس و ترحيل مهاجر مغربي باسبانيا لهذا السبب المثير؟

16 مايو 2024آخر تحديث :
حبس و ترحيل مهاجر مغربي باسبانيا لهذا السبب المثير؟

وافق دفاع متهم يحمل الجنسية المغربية، أمس الأربعاء، بعقوبة السجن لمدة خمس سنوات وشهر واحد، بسبب ارتكاب هجوم معاد للمثليين في بامبلونا في يونيو 2023.


وجرت محاكمة المتهم أمام الهيئة الأولى بمحكمة نافارا. وقد اعترف المتهم بالوقائع المنسوبة إليه، كما وافق على تخفيف العقوبة التي اقترحها المدعي العام .

واستفاد المتهم المغربي من ظروف التخفيف بسبب إدمان المخدرات في الاعتبار. وذكرت تقارير إخبارية، أنه عندما سيقضي نصف مدة العقوبة، سيتم طرده من إسبانيا .

بحسب المدعي العام في لائحة الاتهام، التقى المعتدي، صباح 26 يونيو 2023، الضحيتين، 24 و37 عاما، عندما كانا يسيران بالقرب من محطة الحافلات.

وقام المتهم الذي يقيم بشكل غير نظامي بإسبانيا بتوجيه عبارات السب والشتم إليهما، قبل أن يستل سكينا ويجرح أحدهما في جنبه الأيمن.

واقترب المتهم من الضحية الأخرى، حسب المدعي العام، ووجه إليه عدة طعنات بالسكين على منطقة الصدر والبطن والكتف ، مما أدى إلى إصابته بجروح مختلفة، استدعت علاجا طبيا جراحيا.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق