خطة تبليغ دينية جديدة في المغرب..الفقهاء الى هواتفهم؟

5 يونيو 2024آخر تحديث :
خطة تبليغ دينية جديدة في المغرب..الفقهاء الى هواتفهم؟

يستعد المجلس الأعلى للعلماء، إلى إطلاق حملة تواصلية رقمية واسعة لخطة تبليغه الدينية الجديدة حاشدا لها فريقا من مرشدات ومرشدي وزارة الأوقاف الأعضاء بالمجالس العلمية المحلية.

وفق ما أعلن عنه أحمد التوفيق، وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، فخطة التبليغ التي ينتظر إعطاء انطلاقة لها على منصات التواصل الاجتماعي، ستجيب عن « أسئلة تتعلق بردم وتشخيص الهوة الفاصلة بين حال الناس ومراد الدين، لأنه حسب الوزير « بات ضروريا في الوقت الحالي أن يجد العلماء أجوبة عن أساس تشخيص أسباب هذه الهوة إذا أرادوا أن يستمروا في رسالتهم وتحمل مسؤوليتهم بالمعنى العلمي الموروث ».

علاقة بالتدابير المتعلقة بالإعلان الرسمي عن خطة تسديد التبليغ رقميا، حث المجلس العلمي الأعلى، عموم المجالس الجهوية والمحلية على ضرورة إحداث صفحات جهوية عبر شبكات التواصل الاجتماعي، تخصص للمواكبة الإعلامية والتواصلية لهذه الخطة الدينية.

وفي هذا الإطار، اقترح مجلس العلماء، مرشدا دينيا منسقا، ومرشدة دينية منسقة، معينين بالمجالس العلمية المحلية، ليتولون تدبير الصفحات المذكورة، تحت إشراف مباشر من رؤساء المجالس العلمية، وعليهم أن يزودوا هذه المنصات الرقمية بالمواد والتسجيلات والأخبار الخاصة بخطة التبليغ.

وتم تكليف هؤلاء المنسقين الذين سيتم اختيارهم بالتنسيق مباشرة مع مدير موقع وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، قصد ضمان الحماية التقنية اللازمة للصفحات الإلكترونية المعتمدة ضمن خطة التبليغ الجديدة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق