زيادات في اسعار الهواتف و الحواسيب في 2024

9 يناير 2024آخر تحديث :
زيادات في اسعار الهواتف و الحواسيب في 2024

يتخوف عدد من تجار الهواتف والحواسيب الإلكترونية بالتقسيط بالسوق البلدي لإنزكان من الارتفاع المرتقب للأسعار، بسبب رفع الحكومة رسوم الاستيراد إلى 17،5 في المائة.
وتترقب شريحة مهمة من تجار سوق الإلكترونيات رفع موردي هذه الأصناف من السلع، أسعار البيع بسبب ارتفاع رسوم الاستيراد، وكذلك بالنسبة للمصلحين وموردي أجزاء الهواتف والحواسيب.

وقال يونس وهو واحد من مصلحي الهواتف الذكية، إن هذا الإجراء الضريبي “سيؤثر لا محالة بشكل مباشر على السوق المحلية، وسيسبب تراجعا في الإقبال وانخفاضا في هامش ربح تجار التقسيط”.

وبالنسبة للمصلحين، يضيف، فإن القرار يهدف بالأساس إلى تشجيع الإنتاج المحلي في هذه الأصناف الإلكترونية من هواتف ذكية ولوحات إلكترونية وحواسيب، غير أن المغرب لا يتوفر على إنتاج محلي لتغطية متطلبات السوق، حيث سيعاني التجار والمصلحون على حد سواء، بسبب تأثير الإجراء بشكل سلبي على العرض، وسيرتفع الثمن نظرا لعدم وجود شركات محلية تنتج أجزاء الهواتف الدقيقة بالمغرب.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق