سدود المغرب الى كارثة قبيل رمضان؟

30 يناير 2024آخر تحديث :
سدود المغرب الى كارثة قبيل رمضان؟

يستمر انخفاض منسوب مياه السدود والأحواض المائية، إذ تشير المعطيات الصادرة اليوم عن وزارة التجهيز والماء إلى أن نسبة ملء السدود تراجعت إلى 23.20 بالمائة، أي أقل بـ0.10 بالمائة مقارنة مع نهاية الشهر الماضي، باحتياطي لا يزيد عن 3 مليارات و739 مليون متر مكعب.

وبالمقارنة مع اليوم نفسه من السنة الماضية يظهر أن الانخفاض مهم، إذ كانت نسبة ملء السدود خلال اليوم نفسه من العام الماضي عند 31.8 بالمائة، أي باحتياطي يصل إلى 5 مليارات و125 مليون متر مكعب.

أكبر سدود البلاد، وهو “سد الوحدة” الذي يتجاوز حجمه 3 مليارات و522 مليون متر مكعب، لا تتجاوز نسبة ملئه اليوم 39.4 بالمائة، باحتياطي مليار و388 مليون متر مكعب، في حين كان في اليوم نفسه من السنة الماضية عند 57.5 بالمائة.

أما ثاني أكبر سدود البلاد، وهو سد المسيرة الذي تبلغ طاقته الإجمالية 2 مليار و657 مليون متر مكعب، فلا تتجاوز نسبة ملئه 0.7 بالمائة، فيما سد بين الويدان، ثالث أكبر سدود البلاد، الذي يبلغ حجمه مليارا و215 مليون متر مكعب، لا تتجاوز نسبة ملئه اليوم 5.4 بالمائة، باحتياطي لا يتجاوز 66 مليون متر مكعب.

رابع أكبر السدود، وهو سد إدريس الأول الذي تبلغ طاقته الاستيعابية مليارا و129 مليون متر مكعب، لم تتجاوز نسبة ملئه اليوم 16.4 بالمائة. أما خامس أكبر السدود، وهو سد سيدي محمد بن عبد الله الذي تصل طاقته الاستيعابية إلى 974 مليون متر مكعب، فلم تتجاوز نسبة ملئه هو الآخر 20 بالمائة.

وعلى مستوى الأحواض المائية فقد بلغت نسبة ملء حوض تانسيفت 48.64، بتحسن طفيف مقارنة مع نهاية الشهر الماضي، إذ كان عند 47.35 بالمائة، ثم حوض اللوكوس بنسبة 38.85 بالمائة، فحوض سبو عند 35.68 بالمائة، وحوض زيز كير غريس عند 26.61 بالمائة، يليه حوض ملوية عند 24.13 بالمائة، وحوض درعة واد نون عند 20.88 بالمائة؛ ثم حوض أبي رقراق عند 20.88 وحوض سوس ماسة عند 11.37 بالمائة، فحوض أم الربيع عند 4.82 بالمائة.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق