شركات إسبانية تشيد 18 فندقا في المغرب في 2024؟

12 يناير 2024آخر تحديث :
شركات إسبانية تشيد 18 فندقا في المغرب في 2024؟

كتبت صحيفة “إلباييس” الإسبانية، أن عدة مجموعات فندقية إسبانية كبرى تعمل على تعزيز حضورها بالمغرب للاستفادة من الطفرة السياحية التي تشهدها البلاد والتي حطمت أرقاما قياسية سنة 2023.

وأكدت الصحيفة في مقال نشر على موقعها الإلكتروني،أن هذه المجموعات الفندقية الأيبيرية الكبرى – بارسيلو وريو وإيبيروستار وميليا – اختارت المغرب بهدف توسيع أنشطتها والاستفادة من الطفرة السياحية التي تشهدها المملكة،موضحة أن هذه الشركات الأربع، التي تمتلك بالفعل 18 مؤسسة فندقية في المغرب، تعتزم مواصلة توسعها في هذا السوق.

ولأسباب وجيهة، تقول وسيلة الإعلام الإسبانية، يقدم المغرب نفسه كوجهة مستقرة، سواء من الناحية السياسية أو الاجتماعية مقارنة بالبلدان الأخرى في المنطقة، موضحة أنه خلال الأشهر الـ 11 الأولى من عام 2023، استقبلت البلاد 13.2 مليون سائح، متجاوزة الأرقام المسجلة لعام 2019، قبل جائحة كوفيد-19، عندما استقبلت 12.9 مليون مسافر.

وبحسب إلباييس، فإن هذه الأرقام تجعل من المغرب سوقا جذابة للغاية من حيث الاستثمار، مع إمكانات نمو متزايدة للشركات الفندقية.

ويضيف المصدر ذاته أن شركة بارسيلو تعد من بين هذه الشركات التي تراهن بشكل كبير على المملكة. وتمتلك مجموعة مايوركا ثمانية فنادق في ست مدن مغربية (الرباط والدار البيضاء ومراكش وطنجة وفاس وأكادير) تضم أكثر من 1600 غرفة وتوفر1200 منصب شغل مباشر، وتخطط لإطلاق فنادق جديدة، معظمها من صنف 4 و5 نجوم.

وبحسب “الباييس”، فإن العملية الأخيرة تعود إلى أكتوبر الماضي، عندما أعلنت المجموعة عن استثمار أكثر من 80 مليون يورو لاقتناء وتجديد فندقين من فئة خمس نجوم في الدار البيضاء والرباط.

أما سلسلة فنادق ريو، التي استقرت بالمغرب منذ عام 2002، فتتوفر على فندقين وقصر في أكادير، ومنشأتين أخريين في مراكش وفندق في تغازوت، حسب الصحيفة الإسبانية، التي أشارت إلى أن هذه الفنادق الستة هي ثمرة شراكة متينة استمرت لأكثر من 20 عاما.

من جانبها، قالت سلسلة فنادق إيبيروستار، التي تدير حاليا ثلاثة فنادق بالمغرب، إنها سجلت تطورات إيجابية للغاية.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين بالمجموعة قولهم “نعاين إمكانات نمو أكبر بفضل زيادة الطلب، خاصة من الأسواق الأوروبية مثل المملكة المتحدة وألمانيا وفرنسا”، الذين رحبوا بالالتزام القوي من جانب السلطات المغربية بتنمية القطاع في البلاد “مع إجراءات فعالة لتشجيع الصناعة السياحية”.

من جانبها، تعول شركة ميليا، التي تمتلك فندقا بمراكش، على أداء جيد لعام 2024. وتقول سلسلة فنادق مايوركا، التي تبحث عن فرص جديدة في المملكة، إنها تدرس عدة مشاريع من أجل تحقيق المزيد من النمو في البلاد “، تبرز “الباييس”.

وخلصت الصحيفة إلى أن هذا الحضور القوي لمجموعات الفنادق الإسبانية في المغرب لا يتعلق بالسلاسل الكبرى فحسب، بل أيضا بمجموعات أصغر مثل إنفيرافانت، التي تمتلك خمسة فنادق في طنجة والدار البيضاء.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق