طفل مغربي مغامر يثير استغراب الإسبان؟

12 فبراير 2024آخر تحديث :
طفل مغربي مغامر يثير استغراب الإسبان؟

تمكن طفل في مقتبل العمر من التسلل سباحة من بليونش نحو سبتة المحتلة، في ظروف جوية سيئة تعرفها المنطقة في اليومين الأخيرين، حيث فاجئ الصبي عناصر الحرس المدني الإسباني بسبتة المحتلة.

وحسب ما أوردته صحيفة “إل فارو” المحلية، فإن الطفل قضى ما يقرب من 20 دقيقة في المياه بالقرب من منطقة “بنزو” بسبتة المحتلة، وكان يسبح بالتوازي بجوار مراهق آخر يبلغ من العمر 14 عامًا.

وأفادت الصحيفة، أن الطفل الذي يبلغ من العمر 11 عامًا فقط، والمنحدر من مدينة طنجة، ليس الأصغر بين جميع الذين تسللوا سباحة إلى سبتة المحتلة في اليومين الماضيين، ولكنه أيضًا الأصغر من بين القاصرين الغير مصحوبين بالثغر المحتل.

وأشارت المصادر، إلى أن الطفل تمكن من الوصول إلى الثغر المحتل دون الاستعانة بعوامة أو مساعدة من أي وسيلة للبقاء طافيا على سطح الماء، حيث غادر الصبي الصغير مدينة بيليونس سباحة وتمكن من بلوغ شاطئ بنزو بسبتة المحتلة رغم الرياح القوية.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق