عملاق يوناني يبحث عن الغاز في المغرب؟

9 مايو 2024آخر تحديث :
عملاق يوناني يبحث عن الغاز في المغرب؟

تترقب شركة يونانية انطلاق حملة حفر جديدة للتنقيب عن الغاز المغربي، بالتعاون مع شركة شاريوت البريطانية (Chariot)، حيث ستبدأ شركتا إنرجيان Energean وشاريوت حملة حفر في ترخيص ليكسوس قبالة سواحل المغرب.

وتمتلك إنرجيان 45% من الترخيص بصفتها المشغّل، وشاريوت حصة 30%، في حين يحتفظ المكتب الوطني المغربي للهيدروكاربورات والمعادن بنسبة 25%.

واستحوذت الشركة اليونانية على هذه الحصة بموجب اتفاقية أبرمتها مع شاريوت في 7 ديسمبر/كانون الأول 2023، ثم اكتملت الصفقة في 10 أبريل 2024.

حملة حفر للتنقيب عن الغاز المغربي

وكشف مدير التقنية في شركة شاريوت، دنكان والاس، حملة حفر أخرى للتنقيب عن الغاز في المغرب، مع شركة إنرجيان، وفق تصريحات اطّلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة.

وقال: “نتطلع أيضًا إلى أخبار جيدة، إذ لدينا عملية حفر مثيرة ستبدأ في ترخيص ليكسوس البحري -أيضًا- بالشراكة مع إنرجيان”.

وكانت شاريوت قد أعلنت، في 10 أبريل 2024، إبرام اتفاقيات الشراكة مع شركة إنرجيان، بعد تلقّي جميع الموافقات الحكومية والتنظيمية المغربية اللازمة.

وبموجب الصفقة التي أُعلنت لأول مرة في 7 ديسمبر/كانون الأول 2023، تمتلك إنرجيان الآن 45% و37.5% من الحصص في ترخيصي ليكسوس وريسانا، قبالة سواحل المغرب، كما أنها تتولى تشغيلهما.

وتحتفظ شاريوت بنسبة 30% و37.5% من الحصص في هذه التراخيص، مع احتفاظ المكتب الوطني للهيدروكاربورات والمعادن بحصّة 25% في كل منهما.

بالإضافة إلى ذلك، وقّعت شاريوت عقد حفر مع شركة ستينا دريلينغ (Stena Drilling) لاستعمال سفينة الحفر ستينا فورث التابعة لها في بئر التقييم والتطوير أنشوا إيست، وبئر اختيارية تقع ضمن ترخيص ليكسوس.

وستُجرى حملة الحفر والاختبار هذه في الربع الثالث من عام 2024، والتي ستزيد من تقييم رمال الغاز الحالية، بما في ذلك اختبار التدفق، وتستهدف الموارد المحتملة غير المحفورة للنظر في زيادة تطوير غاز أنشوا إلى أكثر من 1 تريليون قدم مكعبة.

وكانت شاريوت قد أبرمت اتفاقية شراكة مع شركة “فيفو إنرجي” البريطانية، في مايو/أيار 2023، بهدف إنشاء مشروع مشترك سيُشرف على توزيع الغاز الطبيعي للعملاء الصناعيين في المغرب.

وتهدف الشراكة إلى وضع اتفاقية بيع غاز طويلة الأجل لجزء من إنتاج الغاز المستقبلي من مشروع تطوير حقل أنشوا، بحسب بيان صحفي اطّلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة.

وكانت شاريوت قد أكملت عمليات الحفر الاستكشافية في حقل غاز أنشوا، يوم 20 يناير 2023، مشيرة إلى أن بئر أنشوا 1 -التي بدأت عمليات حفرها في عام 2009- أصبحت متصلة بمنصة الحفر ستينا دون، مع إعدادها لعمليات الإنتاج المستقبلية.

كما أوضحت الشركة -في 31 مارس 2023- أن تحليل بيانات بئر أنشوا 2 أثبت احتواءها على غاز جاف عالي الجودة، مع وجود أكثر من 96% من الميثان في جميع مكامن الغاز المكتشفة، دون شوائب.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


التعليقات تعليق واحد
  • مصطفى
    مصطفى منذ أسبوعين

    لماذا من هب ودب يريد أن ينقب في المغرب ألسنا قادرون اعلى فعل ذلك حتى تأتي شركات أجنبية

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق