مرة اخرى: التلاميذ المغاربة الاسوأ في العالم؟

24 يونيو 2024آخر تحديث :
مرة اخرى: التلاميذ المغاربة الاسوأ في العالم؟

رصد تقرير حديث تدني مستوى التلاميذ المغاربة في كفاءة التفكير الإبداعي مصنفا المغرب ضمن الدول الأدنى بين 64 دولة شملها التقرير.

وصنف التقرير الصادر عن “البرنامج الدولي لتقييم المتمدرسين” المغرب ضمن مجموعة أسوأ البلدان في التفكير والكفاءة الإبداعية بالوسط التعليمي، رفقة دول ألبانيا، الفلبين، أوزبكستان، و جمهورية الدومينيكان.

وسجل التقرير وجود فجوة أداء كبيرة من 28 نقطة تَفصل الدولة الأفضل أداء عن الدولة الأدنى أداء من حيث التفكير والكفاءة الإبداعيين، مشيرا إلى تحقيق 97 من أصل 100 طالب في البلدان الخمسة الأفضل أداء أعلى من متوسط ​​الطلاب في البلدان الخمسة الأدنى أداء التي من بينها المغرب.

واعتبر تقرير الكفاءة الإبداعية لدى المتمدرسين، أن المغرب من بين البلدان المُحققة في الآونة الأخيرة، تقدما كبيرا في عملية تعميم التعليم الثانوي على الجميع، معتبرا ذلك أمرا أساسيا في تحقيق تكافؤ الفرص والمشاركة الكاملة في الاقتصاد الوطني.

وربط التقرير بين تطور المنظومة الاقتصادية وبين تطور الكفاء الإبداعية لدى التلاميذ، مبرزا إبداء العديد من التلاميذ فضولا شديدا لمعرفة أو تعلم أشياء جديدة في جميع بلدان المنظمة التي تضم اقتصاديات متقدمة، في حين سجل عدم رغبة وحماس واحد من كل أربعة تلاميذ في تعلم أشياء جديدة في الدول غير المصنفة ضمن الاقتصادات المتطورة بينها المغرب.

وسجل التقرير الذي تشرف عليه منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية، تباينات ملحوظة في الربط بين الابداع والكفاءة العالية في مادة الرياضيات، مبرزا وجود ترابط قوي بين التمكن من الرياضيات والقدرة على الابداع في بعض الدول، في حين رصد غياب ذات التطابق شبه التام بين التمكن من الرياضيات والقدرة الإبداعية في بلدان أخرى بينها المغرب.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق