مصير مجهول لسدود و طرق سيارة بمئات الملايير في المغرب؟

13 يناير 2024آخر تحديث :
Autoroute_maroc
Autoroute_maroc

فجر ملف اعتقال القيادي بحزب الأصالة والمعاصرة، ورئيس مجلس جهة الشرق “عبد النبي بعيوي”، الكثير من التساؤلات حول مصير الصفقات العمومية الجارية في طور الإنجاز، والتي سبق أن حظيت بها شركة “بعيوي للأشغال”، خلال السنتين الفارطتين، بقيمة المالية ناهزت 600 مليار سنتيم.

ووفقا لجريدة “الأخبار”، فإن شركة “بعيوي لأشغال”، نالت صفقات من قبل مؤسسات عمومية، خلال السنوات الأخيرة، لازالت قيد الأشغال، والأعمال فيها جارية؛ شملت قطاع التجهيز والماء، وطرق سيار وطنية، رغم متابعته من قبل قاضي التحقيق تحت حالة الاعتقال.

ووفقا لنفس المصدر، فقد بلغ عدد الصفقات حوالي 15 صفقة، تقدر بإجمالي 616 مليار سنتيم، أنجزت منها أشغال وصلت قيمتها إلى 187 مليار سنتيم، بينما استخلصت منها مبلغ 150 مليار سنتيم؛ فيما بقي مبلغ 466 مليار سنتيم، بذمة المؤسسات التي منحت صفقات إنجاز الأشغال المذكورة، إلى حين انتهاء من الأشغال.

وفي هذا السياق، حصلت شركة “بعيوي” على ثلاثة أشطر من صفقة أشغال الطرق الجهوية الرابطة بين “تاويمة” وإقليم الناظور، وميناء غرب المتوسط، والتي بلغت قيمتها على التوالي، حجم استثمار 241 مليون درهم، و93 مليون درهم، و46 مليون درهم.

كما حصدت الشركة أربع صفقات لتهيئة وتقوية شبكة الطرق في عمالة وجدة أنجاد وإقليم جرادة، بلغ حجمها المالي على التوالي؛ 25 مليون درهم، و24 مليون درهم، و22 مليون درهم، و4 ملايين درهم.

كما تمكنت نفس الشركة، من نيل أربع صفقات من قبل وزارة التجهيز، والتي تهم بناء سد “واد غيس” بإقليم الحسيمة، وسد “بني عزيمان” بإقليم الدويش، فضلا عن صفقة سد “خنكور” و”تاركة أومادي” في كل من فكيك وجرسيف؛ حيث بلغت قيمتها على التوالي 83 مليار سنتيم، و110 مليارات، ثم 88 مليار سنتيم، ثم 86 مليار سنتيم.

كما فازت الشركة نفسها بصفقتين من الشركة الوطنية للطرق السيارة، لإنجاز كل من الطريق السيار بين تيط مليل والدار البيضاء، وبرشيد، بغلت قيمتها الإجمالية 100 مليار سنتيم؛ فضلا عن 51 مليار سنتيم، لتثليث الطريق السيار بين تيط مليل و سيدي معروف.

وبمدينة الدار البيضاء أيضا، حظيت الشركة نفسها بصفقتين من شركة الدار البيضاء للنقل، بخصوص إنجاز خطي الطرامواي رقم 3 ورقم 4، بمبلغ مالي قدره 34 مليار سنتيم؛ وأخرى تتعلق بتهيئة شارع محمد الخامس، بقيمة مالية ناهزت 14 مليار سنتيم.

Autoroute_maroc
التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق