مغاربة هولندا يجبرون فيلدرز على التراجع؟

13 يناير 2024آخر تحديث :
مغاربة هولندا يجبرون فيلدرز على التراجع؟

وسط جهوده لإيجاد شركاء لتشكيل حكومة ائتلافية في هولندا، أعلن زعيم اليميني الهولندي المتطرف “خيرت فيلدرز”، سحب ثلاثة مقترحات تشريعية استهدفت المهاجرين في البلاد.

ووفقا لما أفادت به وسائل إعلام محلية، فقد أبلغ فيلدرز- الذي تصدر حزبه الانتخابات البرلمانية التي جرت في 22 نونبر 2024 الماضي- اللجنة التنفيذية البرلمانية بقراره سحب مشاريع القوانين.

وكان فيلدرز قد اقترح في عام 2018 إلى فرض قوانين جديدة تدعو إلى فرض حظر على المساجد والقرآن، لكن أخيرا أعلن سحبه هذه المقترحات.

علما أن مشاريع القوانين التي أعلن سحبها، كان حزبه قد قدمها قبل الانتخابات مباشرة.

واعتبرت المصادر أن هذه الخطوة ينُظر إليها على أنها لفتة لشركائه المحتملين في الائتلاف.

وكان حزب الحرية (PVV) ، وهو تشكيل شعبوي متشكك في أوروبا ومعادي للإسلام والمهاجرين بزعامة “فيلدرز” قد فاز بـ 37 مقعدا برلمانيا من أصل 150، مما جعله الحزب الرائد في الغرفة الثانية.

وأمس الثلاثاء، استأنف حزب فيلدرز، المحادثات مع ثلاثة أحزاب يمينية أخرى بشأن إمكانية تشكيل حكومة، لكن النقاط الشائكة الرئيسية لاتزال مستمرة في المفاوضات و هي ابتعاد حزب فيلدرز عن المساس بسيادة القانون والدستور.

وتعهد “فيلدرز” الذي يواجه مفاوضات ائتلافية صعبة للغاية، ليلة الانتخابات بالالتزام بحدود الدستور، وقال إنه يريد أن يكون “رئيس وزراء لكل الشعب الهولندي”.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق