من جديد المغرب يحتل المرتبة الاولى في بريطانيا و الاتحاد الاوربي؟

9 يونيو 2024آخر تحديث :
من جديد المغرب يحتل المرتبة الاولى في بريطانيا و الاتحاد الاوربي؟

أثبتت المملكة المغربية مكانتها كمصدر رئيسي للطماطم إلى كل من بريطانيا والاتحاد الأوروبي في عام 2023، حيث أصبحت المزود الثاني للاتحاد الأوروبي والسوق البريطاني بعد البريكس، مما أعاد تشكيل سوق الخضراوات في بريطانيا وفتح الأبواب أمام المصدرين الأجانب.

وفقاً لتحليل أجرته “موروكو فوديكس” والذي تم تقديمه خلال “مؤتمر المغرب للطماطم” الذي نظم في أكادير، قدرت الواردات العالمية للدول الـ27 للاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة بقيمة 6.6 مليار دولار، وتساهم الصادرات المغربية بحصة تبلغ 22 في المائة من هذه السوق، ما يعادل حوالي 1.4 مليار دولار.

وفي السوق البريطاني تحديدا، صدر المغرب نحو 126 ألف طن من الطماطم بقيمة 198 مليون دولار، محتلا المرتبة الثانية بعد هولندا التي تتصدر السوق بحصة سوقية تبلغ 35 في المائة. ويأتي المغرب ثانيا بنسبة 34 في المائة، متفوقا على إسبانيا التي تأتي في المركز الثالث، وتليها تركيا وفرنسا.

وأشار التقرير إلى أن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي أعاد تشكيل سوق الخضراوات في المملكة المتحدة، مما وفر فرصا جديدة للمصدرين الأجانب، حيث تمكن المغرب من الاستفادة من هذه الفرص لتعزيز موقعه في السوق البريطانية.

وفي المؤتمر الدولي للطماطم، أشاد المتحدثون بالجهود المغربية في تحسين جودة الطماطم وزيادة الإنتاجية لتلبية الطلب المتزايد في الأسواق الأوروبية والبريطانية، وأكدوا على أهمية استمرارية التعاون بين المصدرين والمزارعين والمستثمرين في القطاع الزراعي لتعزيز الصادرات وتوسيع الحصة السوقية في المستقبل.

ويعكس هذا النجاح استراتيجيات المملكة في تعزيز صادراتها الزراعية، وتحقيق التوازن بين الجودة العالية والأسعار التنافسية، مما يجعل الطماطم المغربية خيارا مفضلا في الأسواق الأوروبية والبريطانية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق