مواطنون بالناظور محرومون من الاستفادة من الدعم رغم معاناتهم

13 يناير 2024آخر تحديث :
مواطنون بالناظور محرومون من الاستفادة من الدعم رغم معاناتهم

أبدى العديد من المواطنين باقليم الناظور استغرابهم حول المعايير المعتمدة في تحديد الفئات المستفيدة من الدعم الاجتماعي الذي خصصته الحكومة للأسر في وضعية هشاشة.

ويهدف نظام الدعم الاجتماعي المباشر إلى تحسين الوضعية المعيشية للأسر التي لديها أولاد في سن التمدرس، أو التي توجد في وضعية هشاشة، والتي لا تستفيد حاليا من أي تعويضات عائلية، من خلال تلقيها لدعم اجتماعي مباشر بدورية شهرية لا تقل عن 500 درهم شهريا كحد أدنى، وذلك بعد استيفائها لمجموعة من الشروط.

وأكد العديد من المواطنين بالاقليم أن الشروط المطلوبة لللاستفادة من الحماية الاجتماعية تسببت في حرمان العديد منهم رغم وضعيتهم الهشة من الدعم الاجتماعي المباشر.

وسجل مواطنون أن الشروط المطلوبة، ومن ضمنها الاستجابة للعتبة على أساس التنقيط المحصل عليه في السجل الاجتماعي الموحد، يطرح صعوبات عديدة، حيث نجد مثلا أرملة أو مسنة تعيش بمفردها، أو شخص مسن يعيش مع زوجته بدون أن يتوفرا على دخل، مما يجعل المؤشر مرتفعا أثناء تسجيلهم في السجل الاجتماعي الموحد، أو شخصين لا يخول لهما الاستفادة من الدعم الاجتماعي الموحد ونظام التغطية الصحية، رغم أنهما غير قادرين على توفير القوت اليومي ولا مورد رزق لهما.

وطالب العديد من أبناء الاقليم بضرورة مراجعة الإجراءات والتدابير والنظر في المعايير المخولة للاستفادة من الدعم الاجتماعي.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق