نقابي ينتقد التقارب المفضوح لأسعار المحروقات بينما سعر النفط الخام تراجع منذ شتنبر المنصرم

12 نوفمبر 2023آخر تحديث :
نقابي ينتقد التقارب المفضوح لأسعار المحروقات بينما سعر النفط الخام تراجع منذ شتنبر المنصرم

انتقد الحسين اليماني رئيس الجبهة الوطنية لإنقاذ المصفاة المغربية للبترول، التقارب المفضوح بين الفاعلين الكبار والصغار في قطاع المَحروقات رغم تراجع سعر برميل النفط الخام بداية شتنبر المنصرم بحوالي 10 دولار أمريكي واستفادة تجار الجملة بتخفيضات بأكثر من درهم للتر الواحد.
وذكر بأن أسعار الغازوال ظلت مثبتة في حوالي 14 درهما للتر الواحد وأسعار البنزين في حوال 15,5 درهما للتر الواحد”.
وقال في تصريح لموقع اليوم 24 ” إن سعر هاتين المادتين كان سيظل أقل من 12 درهما، لو لم يتخذ رئيس الحكومة الأسبق عبد الإله ابن كيران قرار تحرير أسعار المحروقات”.
وانتقد اتخاذ الحكومة الحالية قرارا يتعلق بالرفع الدعم التدريجي لغاز البوتان في أفق تحرير أسعاره.
وقال “إن المحافظة على استقرار البلاد في ظل المخاطر المتعددة بسبب الاضطرابات العالمية، تتطلب التقيد بحس المسؤولية والانتباه لتداعيات تحرير المحروقات والغاز، على المعيش اليومي للمواطنين”.
وأيضا “على القوة التنافسية للمقاولات وعلى توفير المواد الاستهلاكية الأساسية وفق ما يناسب ضعف الأجور والدخولات لجميع المواطنين”.
ودعا إلى تشجيع على التنقيب على البترول والغاز وإحياء التكرير بمصفاة المحمدية ومراجعة الضرائب المطبقة على المحروقات وإلغاء تحرير أسعار المحروقات إلى حين توفير شروط التنافس والقضاء على السيطرة على السوق من قبل كبار التجار.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق