نهاية مأساوية لفتاة مغربية في بلجيكا؟

27 يناير 2024آخر تحديث :
نهاية مأساوية لفتاة مغربية في بلجيكا؟

لقيت شابة مغربية تبلغ من العمر 17 سنة، مصرعها يوم الثلاثاء الماضي، بعد تعرضها لحادثة سير مروعة نواحي مدينة انتويربن ببلجيكا.

وحسب مصادر متطابقة فإن الضحية المسماة قيد حاتها “مسيا بوشعيب” كانت في طريقها الى مركز للتكوين، على متن دراجة كهربائية، قبل ان تصدمها شاحنة كبيرة.

وأصيبت الفتاة بجروح خطيرة فارقت على أثرها الحياة في عين المكان، في الوقت الذي فتحت فيه الشرطة تحقيقا لتحديد ظروف وملابسات الحادث، وتحديد المسؤوليات.

وخلف واقعة وفاة الشابة المغربية حالة من الحزن والأسى لدى عائلتها ومعارفها في المنطقة.

وقد أقيمت صلاة الجنازة على الضحية يوم الأربعاء بمسجد النصر في نتويربن، في انتظار استكمال الإجراءات لنقلها لتوارى الثرى بمسقط رأسها في المغرب.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق