وزير اسباني يعترف: فتح معابر البضائع بين الناظور و مليلية الى المجهول؟

30 مايو 2024آخر تحديث :
وزير اسباني يعترف: فتح معابر البضائع بين الناظور و مليلية الى المجهول؟

قال وزير الدولة للشؤون الخارجية الإسبانية، دييغو مارتينيز بيليو، إن المغرب لازال يعمل على حل المشاكل التقنية المتعلقة بالمعابر الجمركية بكل من سبتة ومليلية المحتلتين، وبالتالي لا يوجد موعد محدد لاطلاق النشاط الجمركي بين المدينتين والمغرب إلى حدود الساعة.


وجاء هذا التصريح من بيليو، خلال رده على سؤال نائب تابع لحزب الشعب المعارض، غونزالو روبلز، في لقاء للجنة المشتركة الأوروبية، أمس الثلاثاء، حيث سأل روبلز عن متى سيتم فتح الجمارك التجارية بمعبري سبتة ومليلية، وفقا لوكالة الأنباء أوروبا برس.

وفي أبريل الماضي، أكدت كريمة بنيعيش، سفيرة المغرب بالعاصمة الإسبانية مدريد، أن الجمارك البرية الحدودية ستفتح بعد تجاوز ما أسمته بالمشاكل الفنية التي أخّرت فتح الجمارك التجارية في كل من مدينتي سبتة ومليلية المحتلتين.

ولم تُحدد السفيرة المغربية موعدا لفتح هذه الجمارك التجارية التي يُراهن عليها رجال الأعمال في المدينتين المحتلتين لتحريك الاقتصاد لكنها أوضحت بأنها ستُفتح في نهاية المطاف، عندما تتمكن الرباط من حلحلة المشاكل التقنية التي تشوّش على تنفيذ الاتفاق المبرم قبل سنتين مع إسبانيا تنزيلا لخارطة الطريق الموقعة بين المملكتين.

وأشارت السفيرة المغربية، إلى أن حركة البضائع التي أدت إلى ظهور رقم “الحمّالين” والتهريب المعيشي اختفت مع أزمة العلاقات بين البلدين، وهو ما يضع المملكتين أمام مسؤولية واضحة لتجنب هذه المواقف “التي عفا عليها الزمن”، وبالتالي سيكون من الضروري أن تسهر على “القيام بالأمور بأفضل طريقة ممكنة، لتنفيذ وتنزيل هذا القرار”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق