أساتذة ثانوية المقدم بوزيان يستنكرون التماطلات المشبوهة والعراقيل المفبركة

25 مايو 2010آخر تحديث :
أساتذة ثانوية المقدم بوزيان يستنكرون التماطلات المشبوهة والعراقيل المفبركة

ثانوية مقدم بوزيان                                                      الاثنين 24 ماي 2010
الأسرة التعليمية

بيان استنكاري

في ظل التماطلات المشبوهة والعراقيل المفبركة  في  طريق تحقيق  المطالب  التي نادت بها  العريضة  التنديدية  الصادرة  من طرف الأسرة التعليمية بثانوية مقدم بوزيان  بتاريخ 10 ماي2010  نسجل ما يلي :
على مستوى إدارة مؤسسة ثانوية مقدم  بوزيان التأهيلية
v   عدم تحمل المسؤولية  والهروب من الواجب  في اتخاذ الإجراءات اللازمة  في مجريات  هذا الملف متذرعة   بمبررات واهية ،  خاصة حول الأحداث  التي عرفتها  المؤسسة يوم الجمعة  14 ماي 2010  والتي تزعمتها شرذمة من الغرباء وما شابها من تجاوزات  كتكسير زجاج نوافذ الحجرات ،وإتلاف المساحات الخضراء بالمؤسسة  وقذف الأسرة التعليمية بألفاظ نابية .
v   حالت التسيب التي تعرفها المؤسسة  حيث أصبحت حرمتها  منتهكة وباستمرار من  طرف بعض الغرباء
v   استمرار الإدارة في التعامل مع الشخص المعتدي على الأستاذين .
v   تحركات بعض أعضاء الإدارة في محاولة الضغط على الأساتذة واستعمال أساليب غير مقبولة كالتخويف والاتهامات المجانية من قبيل  تسييس القضية  وحصر المشكل في صراع سياسي .
v   وجود ضغوطات في اتجاه الطعن أو التراجع  عن قرار مجلس القسم الشيء الذي وقف في طريق استكمال هذا القرار لمساره القانوني  و إعلانه  بالمؤسسة .
أما على مستوى جمعية آباء و أولياء التلاميذ نسجل :
v   الشك في قانونية هذه الجمعية خاصة بعدما اتضحت عدم أهلية بعض أعضاء مكتبها المسير.
v   تماطل السيد رئيس الجمعية في البث في الطلب الذي تقدمت به الأسرة التعليمية حول عضوية المعتدي على الأستاذين.
وحيث أننا ندين و بشدة جميع هذه التصرفات السالفة الذكر نطالب :
Ø   إدارة المؤسسة بتوضيح حول تغيير وضعية العلم الوطني إبان أحداث الشغب التي عرفتها المؤسسة يوم الجمعة 14 ماي 2010 .
Ø    إدارة المؤسسة بتحمل جميع مسؤولياتها في سبيل الدفاع عن حرمة المؤسسة وصيانة كرامتها.
Ø    رئيس جمعية الآباء وأولياء التلاميذ الإسراع في اتخاذ الإجراءات اللازمة في عضوية المعتدي.
كما أننا نطالب النيابة الإقليمية لوزارة التربية والتعليم بالناظور بإصدار بيان توضيحي حول:
Ø    مسار الدعوة القضائية  بنهمة انتهاك حرمة  المؤسسة  من طرف المعتدي.
Ø    التحقيق في قانونية عضوية  المعتدي وأعضاء  آخرين بمكتب جمعية آباء وأولياء تلاميذ ثانوية مقدم بوزيان.
Ø    مصير الشراكة الموقعة بينها وبين جمعية أفولاي  للثقافة  والتنمية   بأركمان.
وأخيرا  نهيب  بالجميع  بمزيد من الوحدة  والصمود   دفاعا عن كرامة الأسرة التعليمية و عن  حرمة المؤسسة، ومواصلة الانخراط  في محطات نضالية مقبلة أكثر تصعيدا .

عن الأسرة التعليمية بثانوية مقدم بوزيان

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق