أستاذان ناظوريان يؤطران دورة تكوينية بفيجيج

28 أبريل 2010آخر تحديث :
أستاذان ناظوريان يؤطران دورة تكوينية بفيجيج

خالد الجناتي / أستاذ بمركز تكوين أساتذة التعليم الابتدائي بالناظور

في إطار تنفيذ البرنامج الاستعجالي الرامي إلى تسريع وثيرة إصلاح منظومة التربية والتكوين ببلادنا ، وفي إطار الرهان على تطوير الكفايات المهنية للموارد البشرية التابعة لوزارة التربية الوطنية وبصفة خاصة فئة المدرسين ، والتي تعتبر إحدى الدعامات الأساسية التي يراهن عليها الإصلاح المنشود ، هذا الإصلاح الذي يهدف إلى تمكين التلاميذ في جميع الأسلاك التعليمية ، وبالخصوص في سلك التعليم الابتدائي من آليات جديدة لبناء  المعارف والكفايات الأساسية التي تؤهلهم للانتقال إلى التعليم الثانوي الإعدادي ، فقد أعطت نيابة فجيج التابعة للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بالجهة الشرقية انطلاق المرحلة الأولى من دورات التكوين المستمر حول بيداغوجيا الإدماج كإطار منهجي لتطبيق المقاربة بالكفايات ، من 19 إلى 23 أبريل 2010 بالثانوية التأهيلية : ابن البناء المراكشي بمركز بني تجيت التابع لإقليم بوعرفة .وقد استفاد من الدورة التكوينية مائة أستاذة وأستاذ من العاملين بمؤسسات التعليم الابتدائي بالإقليم .
أطر الورشات التكوينية ستة مفتشين ممتازين للتعليم الابتدائي ، وأستاذان مكونان من مركز تكوين أساتذة التعليم الابتدائي بالناظور .
وقد انصبت محاور الورشات التكوينية حول تقديم المفاهيم الأساس لبيداغوجيا الإدماج وتخطيط التعلمات وتدبيرها وتقويمها ومعالجتها من منظور بيداغوجيا الإدماج .
الدورة التكوينية تميزت بالمشاركة الفعالة والانخراط الإيجابي للمشاركات والمشاركين والذين يشكلون في الغالبية فئة الشباب من المدرسات والمدرسين المتحمسين للبذل والعطاء رغم الظروف الصعبة التي يعيش فيها الكثير منهم .
كما اتسمت الدورة بالحضور الوازن للسيد النائب الإقليمي لنيابة فجيج ، ومرافقته لعملية التكوين من بدايتها إلى نهايتها ، فقد تنقل إلى مركز بني تجيت عدة مرات رغم بعدها عن مقر النيابة .
فكان حضوره حافزا معنويا قويا وسندا مشجعا للمشاركات والمشاركين ( أساتذة ومفتشين وأطر التكوين ) على بذل مجهودات أكبر .
كما شكلت زيارة المنسق الجهوي للمشروع وكذا الخبير الوطني في بيداغوجيا الإدماج عاملا محفزا على تحقيق النتائج المرجوة من التكوين ، حيث قدما للمشاركين مجموعة من التوجيهات القيمة في الموضوع  .
إضافة إلى المجهودات التي بذلها كل من السيد مدير الثانوية التأهيلية ابن البناء المراكشي والمقتصد بذات الثانوية ، واللذين وفرا مشكورين  – للمشاركين ظروفا مريحة ساعدت على تهييئ شروط النجاح للدورة التكوينية .

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق