وقفة احتجاجية للعدل والإحسان بزايو احتجاجا على المجزرة الصهيونية في حق أسطول الحرية

31 مايو 2010آخر تحديث :
وقفة احتجاجية  للعدل والإحسان بزايو احتجاجا على المجزرة الصهيونية في حق أسطول الحرية

اريفينو

على إثر  الهجوم الوحشي  وغير مبرر من طرف الإحتلال الصهيوني الغاشم  ، على قافلة أسطول الحرية المتجهة إلى قطاع غزة فجر يومه الاثنين 31 /5/2010، والذي خلف  16  شهيدا وأزيد من 60  جريحا ممن كانوا على متن ” أسطول الحرية ” . نظمت جماعة العدل والإحسان بزايو وقفة احتجاجية بعد صلاة مغرب يوم الاثنين 31  ماي 2010  .  أشادت الشعارات   من خلالها  صمود  جميع أعضاء القافلة .كما  أدانت  هذا الهجوم الصهيوني  على قافلة إنسانية مدنية ، واعتبرت  هذا الفعل جريمة دولية إرهابية غير مسبوقة

كما دعت  الدول العربية والإسلامية إلى قطع التطبيع مع هذا الكيان الصهيوني  المغتصب لأرض فلسطين ولمقدسات الأمة.

كما أشارت الى  أنه   يوجد على متن القافلة من المغرب : الأستاذ عبد الصمد فتحي عضو الأمانة العامة لجماعة العدل والإحسان، والمهندس حسن الجابري عضو لجنة العلاقات الخارجية للجماعة، والمهندس لطفي حساني عضو الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة التابعة لجماعة العدل والإحسان وعضو مجلس الإدارة في الهيئة العربية الدولية لإعمار غزة، والدكتور عبد القادر عمارة عن حزب العدالة والتنمية.


نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق